منتدى الجيش الوطني الشعبي Forum de l'Armée Nationale Populaire
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.
أخي الكريم أختي الكريمة,زوارنا الاعزاء.إدارة منتدى الجيش الوطني الشعبي تدعوكم للتسجيل حتى تكون لكم إمكانية المشاركة في منتدانا...وشكرا


منتدى غير رسمي يهدف للتعريف بالجيش الوطني الشعبي Forum informel visant à présenter l'Armée Nationale Populaire
 
الرئيسيةقوانينالتسجيلصفحتنا على الفيسبوكدور الحاسبات والالكترونيات الذكية في حرب المعلومات Oouusu10دخول

شاطر
 

 دور الحاسبات والالكترونيات الذكية في حرب المعلومات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سيمون
رقـــيب أول
رقـــيب أول
سيمون

ذكر
عدد المساهمات : 205
نقاط : 325
سمعة العضو : 8
تاريخ الميلاد : 26/06/1992
التسجيل : 06/07/2012
العمر : 27
الموقع : اريـــــــــــــــــــــــــــــس

دور الحاسبات والالكترونيات الذكية في حرب المعلومات Empty
مُساهمةموضوع: دور الحاسبات والالكترونيات الذكية في حرب المعلومات   دور الحاسبات والالكترونيات الذكية في حرب المعلومات I_icon_minitimeالخميس أغسطس 16, 2012 3:42 am

لقد كان في السابق وبالذات في عقد السبعينات من القرن الماضي ظهر بشكل كبير مصطلح وتقنية «الحرب الالكترونية» ثم لم تلبث ان أصبحت جزءاً محورياً في أي مجهود عسكري ذي شأن، بعد ذلك بدأ مصطلح «حرب المعلومات» يأخذ طريقه الى الفكر العسكري مع مطلع عقد التسعينات، وهناك الآن اجماع لدى الاستراتيجيين والدارسين والمحللين ذوي الاختصاص بأنه سيكون خلال سنوات العقد الثاني من قرننا الحالي أحد أخطر أساليب شن الحروب التي ستكون لها قواعدها وأساليبها المغايرة تماماً، والتي شهدت مؤخراً تطورات مذهلة متسللة بقوة الى كل الانشطة الاقتصادية والصناعية والاتصالية، وسوى ذلك من الانشطة المدنية التي أصبحت احتياجات اساسية لا يستغني انسان العصر عنها لينعم بحياة عادية.
تعريف حروب المعلومات
حتى الآن هناك جدل واسع حول تحديد مفهوم وتعريف حرب المعلومات في أوساط العلماء والمثقفين من أبناء البلد الواحد، وهناك اختلاف في المفهوم أيضاً بين معنى حرب المعلومات وشبكات حاسباته المستخدمة في تصنيف وتحليل المعلومات وحرمانه من ممارسة ذلك ضد مصادرنا وأنظمتنا وحاسباتنا، ويعتبرها الامريكيون مختلفة عن مصطلح الحرب المستندة الى المعلومات.
اما جامعة الدفاع الوطني في واشنطن فتعرفه بأنه: «استخدام جميع المعلومات المتوافرة من جميع المصادر، وعلى كل المستويات لاحراز تفوق عسكري وخصوصاً خلال العمليات المشتركة» ونقطة الاختلاف بين المفهومين هو ان «حرب المعلومات» ذات مجال أشمل واوسع ويطال النشاطات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية من خلال توفير معلومات أكثر لمن يمارس تلك الحرب ضد عدوه، أما الحرب المستندة الى المعلومات فتركز في احراز التفوق العسكري.
دور الحاسبات والالكترونيات في ساحة الحرب
أما في ساحة الحرب فان مسارح الحرب في القرن الحالي ستعتمد بلاشك الحاسبات والاتصالات الالكترونية لتحليل المعلومات الاستخبارية، ونقل البريد الالكتروني وتنظيم اعمال التخزين وصرف الذخائر والامدادات، وكذلك ممارسة القيادة والسيطرة على القوات اثناء القتال، وكانت اجراءات الحرب الالكترونية تهدف الى التأثير في الشبكات المسيطرة على تلك النشاطات خلال الساعات الحرجة التي يتوقف مصير الحرب عليها، وتعطيلها ان امكن، ولذلك نجد ان جميع الجيوش تضع خططاً بديلة للتعامل مع اجراءات الحرب الالكترونية، ولكن مع تنامي الاعتماد على الحاسبات الآلية، فقد أصبحت الدولة العظمى تعتبر ان مهاجمة نظم معلوماتها امر لا يقل خطورة عن مهاجمة قواتها المسلحة، ومهاجمة نظم المعلومات لا يقتصر على قصفها أو تفجيرها بل يكفي استخدام الاجراءات الالكترونية كفيروسات الحاسبات مثلاً لانزال خسائر جسيمة بها، وهذا جانب مما تهدف اليه حرب المعلومات.
ولكن اخطر اساليب حرب المعلومات هو اختراق شبكة القيادة والسيطرة للخصم واحتلالها في الوقت المناسب لاعطاء قوات العدو أوامر تؤدي الى هزيمتها او تدميرها او ادخال معلومات مضللة الى قواعد المعلومات لارباك وتعطيل تحركات ونشاطات قوات الخصم.
وقد استطاع بعض من النصابين الاذكياء فك الشفرات الخاصة بشبكات المصارف المالية وخزنات المعلومات، وقد كان هذا العمل مبعث خوف للدوائر العسكرية في الكثير من البلدان المتقدمة نظراً للتشابه بين انظمة المعلومات والقيادة والسيطرة العسكرية، وتلك المستخدمة في الكثير من المؤسسات المدنية، وكان الاهتمام العسكري عظيماً جداً فيما يخص بالقيادة والسيطرة والانظمة المعلوماتية التي تتحكم في شريحة كبيرة من قراراتها المبنية على معلومات مخزنة، وبرامج مخزنة تعمل تلقائياً لتقديم الاجراءات المنطقية الصحيحة لاختصار الوقت والجهد وتقليل آثار الاخطار البشرية.
دور الحاسبات والمنظومات الالكترونية الذكية في الحروب الحديثة
لقد تعاظم دور الحاسبات الآلية والمنظومات الالكترونية الذكية منذ عقد التسعينات، وقد نشرت مجلة أمريكية وهي: (American scientist)، حيث تقول: لقد كانت مفاجأة نجاح حرب المعلومات خلال حرب الخليج الثانية التي جربت فيها أمريكا وحلفاؤها تقنيات متطورة ومذهلة أول مرة، وكانت مذهلة حتى لأولئك العلماء الذين كانوا يرصدون ويراقبون انجازاتهم العلمية، فخلال تلك الحرب ادركت قيادة قوات التحالف المزايا العظيمة والنتائج الملموسة لخوض حرب تعرف انت خلالها كل شيء عن عدوك من مصادر الاستطلاع البصري والالكتروني والحاسبات الذكية، وهو جاهل عما يدور حوله ويدبر ضده، اذ كانت طائرات التحالف تكشف انطلاق الصواريخ العراقية منذ اشعال محركاتها وتعطي الانذار لبطاريات الصواريخ المضادة، وتزود المقاتلات القاصفة بالمعلومات الدقيقة من منصات الاطلاق لتدميرها.
أما على الارض فقد كانت الجيوش تتحرك على جبهات عريضة تأسيساً على معلومات الحاسبات الالكترونية الواردة الى غرفة العمليات، بينما العراقي المعروف بقدراته العالية متخندق في مواقع لا يحس ولا يدري عن تحركاتها حتى عندما قامت أكثر من ألف طائرة عمودية بنقل آلاف الجنود ومئات الآليات الى داخل الاراضي العراقية لم تعلم القوات العراقية المنسحبة بالالتفاف الذي نفذ بسرعة وسرية تامة.
تضيف «المجلة» وهكذا كان حرمان العراق من المعلومات خلال الحرب العامل الاهم في مجال توفير السلامة، وفي اعقاب تلك الحرب مباشرة انصب الاهتمام الامريكي والاوروبي الجدي بتطوير الحاسبات وشبكات الاستطلاع ووسائل الاتصال والقيادة والسيطرة عليها الكترونياً بدلاً من تدميرها، وقد رفعت مذكرة من الخبراء والدارسين الى رئاسة هيئة الاركان الامريكية المشتركة تحددت فيها المجالات الرئيسية لحرب المعلومات القائمة على اعتماد وتطوير النظم المعلوماتية «الحاسبات والاجهزة الالكترونية الذكية» في كافة دوائر القيادة والسيطرة والاهداف العملياتية واساليب التخطيط على جميع الصعد والانشطة، وهكذا فإنه اذا نجحت الجهود العلمية الرامية الى تسهيل اختراق القيادة والسيطرة وحل شفراتها من خلال تلك الاجهزة الالكترونية الذكية، فلن يكون من الضروري مهاجمة القيادات بالقذائف والقنابل اذ يكفي العبث بها اما بشل فعاليتها او بجعلها تعطي أوامر مضللة من شأنها ان ترهقها وتستنزف قدراتها وتجرها تدريجياً الى الاستسلام او الى الهزيمة، اذ يأمل العاملون في الحقل العلمي الدقيق في التمكن من تطوير تقنيات حرب المعلومات لتكون قادرة على الوصول بواسطة الحاسبات والالكترونيات الذكية الى جميع شبكات الاتصالات وتوجهها او تشل عملها او اغلاقها نهائياً عند الرغبة في ذلك.
ذرائعية الترويج لحرب المعلومات
يسوق انصار تطوير هذه الحرب عدة ذرائع لترويج فكرة تبني حرب المعلومات على نطاق واسع من اهمها:
أ - تقنيات واساليب حرب المعلومات يمكن ممارستها في مختلف الانشطة الانسانية بهدف ارغام الخصم وردعه عن التفكير في خوض الحرب «او حتى في احداث تغييرات جوهرية في انشطته الاقتصادية وعلاقاته الاجتماعية، وانماط قناعاته الفكرية» وايصاله الى حالة من الاحباط والقنوط دون التعرض لاي خسائر مادية من قواته او في قوات الجهة التي تشن حرب المعلومات، فمن خلال تعريف الخصم لتعطيل وارباك شبكات اتصالاته، ومراكز معلوماته لفترة مؤقتة يتم افهامه اي مصير ينتظره فيما لو اندلعت الحرب فعلاً، ولذلك فان حرب المعلومات ستستخدم في المستقبل غير البعيد كسلاح ردع استراتيجي فعال في كل ما يمس حياة الافراد والشعوب.
ب - كثير من الدول التي لجأت الى استخدام الحاسبات والمنظومات الالكترونية الذكية المتطورة، وشبكات القيادة والسيطرة الحديثة ليست لديها اي وسائل دفاعية لحمايتها بل لاتزال تعتمد على منظومات أمنية مستوردة اسرارها لاتزال لدى الجهات التي قامت بتصميمها وتصنيعها.
ج - اثمان وتكاليف منظومات الحاسبات والاجهزة الالكترونية الذكية المتطورة بلغت أرقاماً فلكية حتى انها اصبحت تواجه معارضة متزايدة لدى برلمانات الدول الصناعية الكبرى.
د - مرونة استخدام اجراءات المعلومات بهدف التأثير النفسي في الصراعات الصغيرة المحدودة وامكانية تطويرها وتصعيدها بشكل مفاجئ لتشكل هجمة معلوماتية تصيب الخصم بالشلل والارباك عند الحاجة.
ه - تنوع الاهداف التي يمكن التعامل معها اذ تندرج من المصارف الى السجلات المدنية الى شبكات الهاتف، بل تعطيل برامج اشارات لاحداث اختناقات سير في المدن الكبرى.
المراجع:
أ-1- الموسوعة الالكترونية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
كتيبة مضادة للطائرات
مشرف
لـــواء

مشرف  لـــواء
كتيبة مضادة للطائرات

ذكر
عدد المساهمات : 6567
نقاط : 7435
سمعة العضو : 232
التسجيل : 28/06/2009
نقاط التميز : 40
دور الحاسبات والالكترونيات الذكية في حرب المعلومات 44444410

دور الحاسبات والالكترونيات الذكية في حرب المعلومات Empty
مُساهمةموضوع: رد: دور الحاسبات والالكترونيات الذكية في حرب المعلومات   دور الحاسبات والالكترونيات الذكية في حرب المعلومات I_icon_minitimeالخميس أغسطس 16, 2012 10:11 am

كذلك يخشى خبراء امريكيون من امكانية اغراق حاملات النفط عبر فيروسات تقوم بالعبث ببيانات انظمة موازنة الاثقال ما يؤدي الى انقلاب السفينة وغرقها
كما ان المطارات المزدحمة بجداول الاقلاع والهبوط تعتمد على الحواسيب للتنظيم لذلك فاي عبث يعني كارثة وتصادم طائرات في الجو والهابطة مع المقلعة والرابضة ..الخ
مؤخرا فيروس ستوكسنت الذي الحق خسائر فادحة بانظمة البرنامج النووي الايراني ورغم ان النظام الايراني غير متصل بالانترنت بالطبع فقد تم تسريب الفيروس عبر احد العملاء من داخل النظام

التصدي لهذا الشكل من الحرب الالكترونية يكون عبر

1- عدم السماح بالاتمتة الكاملة للمنظومة وترك مفاصل للادارة البشرية
2- نظم الوقاية ( العزل عن الشبكة العنكبوتية - الجدران النارية - كلمات السر المتعددة الخانات والمتتالية - الحد من منافذ ادخال المعلومات المتاحة لتسهيل المراقبة )
3- نظم الدفاع ( برامج مكافحة الفيروسات - انظمة استشعار الاختراق - الخداع وعمل بيئة وهمية لمراقبة سلوكيات التطبيقات وتحليل النتائج المترتبة عنها - المزيد من الذكاء الصناعي لبرامج الحماية والمكافحة والمزيد من الاعتماد على السلوكيات للتصنيف بدلا من قواعد البيانات عن التهديدات والمزيد من الادراك لبرامج الحماية )
4- وجود خطط الاستجابة للطوارئ وحصر الاضرار ورد الفعل السريع

______________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

إِنَّ مَوْعِدَهُمُ الصُّبْحُ أَلَيْسَ الصُّبْحُ بِقَرِيبٍ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سيمون
رقـــيب أول
رقـــيب أول
سيمون

ذكر
عدد المساهمات : 205
نقاط : 325
سمعة العضو : 8
تاريخ الميلاد : 26/06/1992
التسجيل : 06/07/2012
العمر : 27
الموقع : اريـــــــــــــــــــــــــــــس

دور الحاسبات والالكترونيات الذكية في حرب المعلومات Empty
مُساهمةموضوع: رد: دور الحاسبات والالكترونيات الذكية في حرب المعلومات   دور الحاسبات والالكترونيات الذكية في حرب المعلومات I_icon_minitimeالخميس أغسطس 16, 2012 4:34 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] كتب:
التصدي لهذا الشكل من الحرب الالكترونية يكون عبر

1- عدم السماح بالاتمتة الكاملة للمنظومة وترك مفاصل للادارة البشرية
2- نظم الوقاية ( العزل عن الشبكة العنكبوتية - الجدران النارية - كلمات السر المتعددة الخانات والمتتالية - الحد من منافذ ادخال المعلومات المتاحة لتسهيل المراقبة )
3- نظم الدفاع ( برامج مكافحة الفيروسات - انظمة استشعار الاختراق - الخداع وعمل بيئة وهمية لمراقبة سلوكيات التطبيقات وتحليل النتائج المترتبة عنها - المزيد من الذكاء الصناعي لبرامج الحماية والمكافحة والمزيد من الاعتماد على السلوكيات للتصنيف بدلا من قواعد البيانات عن التهديدات والمزيد من الادراك لبرامج الحماية )
4- وجود خطط الاستجابة للطوارئ وحصر الاضرار ورد الفعل السريع
هادوا كامل وياربي يكفيوا مع تطور التكنولوجيا كل يوم يخرج فيروس جديد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
دور الحاسبات والالكترونيات الذكية في حرب المعلومات
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيش الوطني الشعبي Forum de l'Armée Nationale Populaire :: قـــــــــســــم الـــــــــــجـــيش الـــجـــــــــــــــــزا ئــــــــــــري :: الهندسة العسكرية والحرب الإلكترونية :: الــحــرب الإلـكـترونية -
انتقل الى: